كثير من الأمهات يفرطن في تدليل أطفالهن ظناً منها بذلك انه إظهار للحب
ولكن يعد ذلك خطأً جثيماً !

فالافراط فى التدليل مثله مثل الحرمان من التدليل .! فعليكى بالموازنة .
حيث أن الافراط فى التدليل يعمل على تعطيل نمو طفلك
حيث يؤدى التدليل الزائد إلى تقليل فرصة الطفل فى الاستقلال بذاته

ويجعل الطفل عاجز عن سد حاجاته الأساسية خاصة عندما يقارن نفسه بالأطفال الذين هم فى مثل سنه
كما أن الافراط فى التدليل يولد عند الطفل صفات الأنانية وحب الذات ويجعل
  الطفل يتصور أنه مركز الحياة ومحور الكون
وعندما يصبح رجلا ولا يجد نفس الحب والاهتمام ممن حوله 
فإنه يشعر بأن الدنيا لا تقدره وسرعان ما يتغير شعوره نحو العالم.
فإما أن يصبح عدوانيا أو ينسحب وينعزل عن المجتمع 
لذلك فيصبح التدليل سبباً فى اختلال تكييف الطفل مع الآخرين

و أيضاً الحرمان من الحب والتدليل بين الطفل و أبويه يسبب له الكثير من المشاكل النفسية والإجتماعية ، ويؤدى إلى قلق الطفل واضطراب نومه وزيادة الخوف لديه وفقدان الشهية للطعام وضعف ثقته بنفسه
فحب الطفل وتدليله سلاح ذو حدين حيث أن له الدور الأكبر فى نمو الطفل وبناء شخصيته بطريقة سوية
فالافراط فى التدليل من الأبوين تجاه الطفل له العديد من المشاكل والتأثير السلبى على النمو السليم للطفل كذلك الحرمان من التدليل فله نفس النتائج .! 

مقالات مرتبطة
تعليقات

Copyright ©. All rights reserved. Hadeya for Arabic Software 2015 Madares Egypt